يلجأ العديد من مرضى السمنة لعمليات للتخلص من الوزن الزائد خاصة بعد فشلهم في فقدانه بالطرق التقليدية التي تعتمد على الحمية الغذائية وممارسة الرياضة، ومن بين تلك الجراحات عملية تكميم المعدة بالمنظار.

تعتمد عملية تكميم المعدة بالمنظار في مصر على تصغير حجم المعدة بشكل طولي لتقليل حجم الطعام الذي يتم تناوله والشعور بالشبع بشكل أسرع من المعتاد، حيث يتم استئصال ما يقرب من 80% من المعدة بشكل طولي لتتحول المعدة إلى ما يشبه الأنبوب أو الموزة حجمها 20% من الحجم الطبيعي للمعدة، وعادة ما يكون الجزء الذي تم استئصاله يحتوى على إفراز هرمونات الجوع فلا يشعر المريض بالجوع والحاجة إلى تناول الطعام بعد ذلك.

كيف تتم عملية تكميم المعدة بالمنظار؟

يجري الطبيب عملية التكميم بالمنظار من خلال 4 ثقوب يكون حجم الواحد فيها لا يتعدى 2 سم في البطن ويتم من خلالهم إدخال الأدوات الجراحية التي تكون متصلة بكاميرا في نهايتها ليتمكن الطبيب من الرؤية على الشاشة المتصلة بهذه الكاميرا، ويتم قص المعدة وتدبيسها وإغلاق الفتحات الموجودة في البطن بطريقة تجميلية بعد الانتهاء من الجراحة.

لماذا يفضل استخدام المنظار بدلاً من الجراحة المفتوحة في عمليات السمنة؟

يحقق المنظار في جراحات السمنة نفس النتائج التي تحققها الجراحات المفتوحة، ولكنه يحقق مزايا أخري أكثر من الجراحات المفتوحة ويكون مناسباً أكثر لبعض الحالات التي يمكن أن تشكل الجراحة المفتوحة خطراً على حياتها فيما يتعلق بالنزيف أو التخدير وطول فترة التعافي، ويحتاج المنظار في نفس الوقت أن يكون الطبيب مدرب جيداً وذو خبرة في التعامل مع التقنيات المتقدمة والأدوات الخاصة بالمنظار.

يسمح المنظار من خلال الكاميرا “العدسة” الصغيرة الموجودة في الأدوات الجراحية رؤية ذات جودة عالية للغاية خاصة مع وجود خاصية لتكبير الصورة ورؤية التفاصيل الجراحية بدرجة نقاء عالية ويعتبر جراحات المنظار الخاصة بالسمنة “جراحات أقل تدخلا” كما يطلق عليها لأنها تتجنب الجروح الكبيرة في البطن التي يمكن أن تصل إلى 10 سم في الجراحة التقليدية وبالتالي تجنب بقاء شكل الشق الجراحي على البطن والذي يسبب ازعاج لكثير من المرضى فيما بعد

فوائد عملية التكميم بالمنظار:

يمكن الحصول على العديد من المميزات والفوائد بإجراء العملية من خلال المنظار، والتي تتمثل في :

  • تقليل الألم الذي يمكن أن يشعر به المريض بعد العملية.
  • قلة مدة الإقامة في المستشفى مقارنة بالجراحات المفتوحة التقليدية للسمنة.
  • سرعة التعافي والعودة للعمل والحياة اليومية بسرعة
  • لا يوجد جروح ظاهرة لصغر حجم الفتحات التي تتم في البطن مما يحسن المظهر الخارجي للبطن وتجنب تشوهات الجلد ولا تترك أثاراً أو ندوب كبيرة
  • سرعة الشفاء من الجروح
  • قلة وقت العملية فهي لا تستغرق وقتاً أكثر من 30 دقيقة 
  • قلة مضاعفات العملية الجراحية التي تتعلق بالجروح مثل الالتهابات أو الفتق 
  • تكلفة جراحات السمنة بالمنظار أقل من الجراحة العادية بسبب سرعة إجراء العملية بالمنظار

من هم المرشحون للعملية؟

هناك عدد من الشروط التي يجب توافرها في الأشخاص الذين يخضعون للعملية بالمنظار وهي:

  • السن: لا يجب أن يقل سن الشخص الذي يخضع للعملية عن 18 عاماً ولا يزيد السن عن 65 عاماً.
  • مؤشر كتلة الجسم: يخضع لعملية تكميم المعدة الأشخاص الذين لديهم مؤشر كتلة جسم ما بين 30- 35.
  • مرضى السمنة الذين فشلوا في التخلص من الوزن من خلال النظم الغذائية الصحية والتمارين الرياضية
  • مرضى التهابات المفاصل وعيوب العمود الفقري البدناء. بسبب تأثير الوزن الزائد على فقرات العمود الفقري ومفاصل الركبتين، مما يسبب لهم آلاماً لا تحتمل خاصة آلام أسفل الظهر.
  • الأشخاص الذين يعانون من مضاعفات السمنة مثل السكرى من النوع الثاني وارتفاع ضغط الدم وصعوبة التنفس أثناء النوم.
blank