تعتبر عملية تكميم المعدة من العمليات التي تساعد على إنقاص الوزن والتخلص من مخاطر السمنة الزائدة على الصحة،
في هذا المقال نتعرف أكثر على عملية تكميم المعدة بالمنظار، و سعر عملية تكميم المعدة في مصر وغيرها من الأمور الضرورية،
ونجيب على بعض الأسئلة التي تهم كل من يرغب في إجراء هذه العملية.

ما هي عملية تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة بالمنظار عملية تسعى لتقليل حجم المعدة الطبيعي وتصغيرها ليكون مقدار ما تستوعبه من طعام
حوالي 200 مل بعدما كانت 1.5 لتر وذلك لتقليل مقدار الطعام الداخل إليها وبالتالي تقليل الوزن في فترة قصيرة بعد إجراء هذه العملية.

وتساعد عملية تكميم المعدة بالمنظار على امتصاص الجسم لكافة العناصر الغذائية مثل الفيتامينات والكربوهيدرات والمعادن والبروتينات،
بحيث تكون عملية التحكم هذه مثالية في مقدار الامتصاص بما يحافظ على السعرات الحرارية اليوّمية وبدورها تقلل من الوزن.

مزايا عملية تكميم المعدة بالمنظار في مصر

تعتبر عملية تكميم المعدة بالمنظار من أهم العمليات التي تساعد على إنقاص الوزن والتخلص من السمنة المفرطة،
إلا أن هذه ليست الميز او الفائدة الواحدة، فهناك العديد من المزايا الأخرى وهذه المزايا تتمثل في:

  • بعد إجراء هذه العملية، سيجد المريض فارقاً كبيراً في الوزن قبل وبعد العملية، وتقليل الوزن بلا شك يؤدي إلى تحسّن الصحة.
  • يشعر المريض بالامتلاء السريع للمعدة والشبع بعد تناول وجبة تحتوي على مقدار قليل من الطعام، مما يحافظ على صحتك بشكل عام.
  • التخلص من أعراض الأمراض المزمنة مثل أمراض السكري والضغط والقلب وهي أمراض ترتبط بشكل رئيسي بالسمنة وزيادة الوزن.
  • عدم الشعور بآلام أثناء إجراء عملية تكميم المعدة بالمنظار وذلك بسبب التقنيات الطبية الحديثة التي يستخدمها الأطباء في هذه العملية.
  • فترة التعافي والنقاهة قصيرة، فيمكنك بعد أسبوع فقط متابعة حياتك اليومية بشكل طبيعي.
  • مدة العملية من ساعة إلا ربع فقط، ولا يحتاج المريض مدة إقامة كبيرة في المستشفى
  • يمكن للمريض الخروج بعد يوم واحد من إجراء العملية.

نصائح يجب على المريض اتباعها قبل إجراء عملية تكميم المعدة

ينصح الأطباء المرضى بضرورة إتباع بعض الأمور والنصائح الهامة التي تساعد على إجراء هذه العملية و نجاحها، وهذه النصائح يمكن أن تتمثل في:

  • تجنب التدخين لمدة لا تقل عن شهر قبل إجراء العملية، وذلك منعاً لحدوث أية مضاعفات قد تحدث في أثناء العملية أو بعدها.
  • تناول الطعام الغني بالعناصر الغذائية الصحية والمتوازنة في فترة ما قبل إجراء العملية، حيث يجب أن يحتوي طعامك اليومي على بعض العناصر مثل البروتينات والمعادن والفيتامينات الأساسية الهامة للجسم.
  • تجنب الطعام المليئة بالسكريات أو الدهون الثلاثية الخطيرة على صحة الجسم، وذلك لعدم حدوث أية مضاعفات خطيرة أثناء العملية أو بعدها.
  • تناول كميات كافية من السوائل المفيدة للجسم بالإضافة إلى شرب المياه بشكل كافي حتى تتجنب الإمساك.
  • ينصح الأطباء المرضى بضرورة الصيام عن الطعام والشراب قبل إجراء العملية بحوالي 12 ساعة على الأقل.

هل أنت من الحالات المرشحة لإجراء عملية تكميم المعدة ؟

إذا كنت من الحالات التي نتعرف عليها في النقاط التالية، فيمكنك إجراء العملية بأمان وهذه الحالات هي:

  • إذا كنت يزيدون أعمارهم عن 18 عاماً حتى سن 65 عاماً حيث يمكنك حينها إجراء عملية تكميم المعدة بشكل آمن.
  • إذا كنت لا تعاني من أمراض مزمنة سواء في الجهاز الهضمي أو غيرها من مناطق الجسم، فهناك بعض الأمراض التي تعيق إجراء هذه العملية
    مثل الأورام السرطانية وأمراض الكبد والكُلى وغيرها.
  • إذا كان لديك وزناً يزيد عن الوزن المثالي بمقدار 40 كيلو جرام على الأكثر.

مرحلة ما بعد إجراء عملية تكميم المعدة بالمنظار

عملية تكميم المعدة بالمنظار كما تعرفنا لها مزايا متعددة، ومن أهم مزاياها على الإطلاق تحسن صحة المريض
بسبب إنقاص الوزن والتقليل من السمنة الزائدة المسببة للعديد من الأمراض المزمنة.

وتعد مرحلة ما بعد إجراء عملية التكميم من أهم المراحل التي يجب على المريض أن يتعرف على بعض من ملامحها،
لكي يتعرف على الحالة الصحية التي يمكنه الوصول إليها بعد إجراء عملية تكميم المعدة بالمنظار:

  • بعد العملية يمكن للمريض الرجوع إلى حياته الطبيعية بشكل تام، وذلك في خلال 5 أيام أو أسبوع على الأكثر.
  • سيفقد حوالي 70% من وزنه السابق قبل العملية.
  • سيصل المريض إلى الوزن المثالي الذي يجب أن تصل إليه في حالته خلال عام من تاريخ إجراء العملية.
  • يجب على المريض بعد إجراء العملية  العديد من المكمّلات الغذائية مثل المعادن الأساسية والفيتامينات وغيرها، وهذه ضرورية في فترة النقاهة والتعافي، وللحصول على وزن مثالي وصحة قوية بعد إجراء العملية، ولكن هذا التناول سيخضع للإشراف الطبي المباشر.
  • تتحسن الصحة بالكامل وذلك لأن المريض يتخلص من السمنة المفرطة وأخطارها المتمثلة في حدوث  بعض الأمراض مثل مرض السكري وأمراض ضغط الدم وتصلّب الشرايين والقلب.

يجب على المريض أن  يتبع بعض النصائح الطبية بعد العملية للحصول على فوائد عملية تكميم المعدة بالمنظار،
منها تنظيم الطعام اليوّمي والحصول على جميع العناصر الغذائية المفيدة للجسم، مع ضرورة المتابعة الدوّرية عند الطبيب.

محاذير طبية للمرضى بعد عملية تكميم المعدة بالمنظار

هناك بعض المحاذير الطبية التي يجب على المريض تجنبها خوفاً على صحته بعد إجراء عملية تكميم المعدة، وهذه المحاذير متمثلة في:

  • تجنب تناول الطعام الغني بالدهون الثلاثية أو السكريات والحلويات والأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية العالية.
  • عدم تناول الطعام بكميات كبيرة، وعدم الوصول لدرجة الشبع التام فهذا يؤدي إلى امتلاء المعدة وبالتالي حدوث بعض الأعراض مثل التقيؤ والشعور بالغثيان، بالإضافة إلى التعرض لمخاطر أخرى في الجهاز الهضمي.
  • عدم شرب المياه أثناء تناول الطعام خاصة في الشهر الأول بعد العملية.
  • يجب على المريض عدم استخدام الماصة أو الشاليموه في شرب العصائر أو المياه بعد العملية حتى لا يكون عرضة للانتفاخات التي تصيب  المعدة والقولون.
  • تجنب تناول الطعام الصلب الذي قد يضر المعدة خلال فترة النقاهة، حيث يجب المواظبة على تناول الأطعمة اللينة في الشهر الأول بعد إجراء العملية على الأقل.
  • تناول الأدوية والمكمّلات الغذائية مثل الفيتامينات والمعادن التي وصفها الطبيب وتجنب نسيانها أو تناول جرعات زائدة.

هل هناك فرق بين عملية تكميم المعدة وعملية تحويل المسار؟

عملية تحويل مسار المعدة هي عملية يقوم الطبيب الجراح من خلالها بعمل ثقوب صغيرة في منطقة البطن وإدخال المنظار العلاجي ثم يقوم بعملية قص جزء من المعدة وتكميمها، بحيث يحوّل مسار المواد الغذائية من المعدة إلى الأمعاء، وبالتالي تقليل قدرة الجسم على امتصاص الموّاد الغذائية وبالتالي إنقاص الوزن والتخسيس تبعاً لذلك.

وهي تختلف عن التكميم، بحيث تحوّل مسار الغذاء بنسبة كبيرة إلى الأمعاء مباشرة، وبالتالي تقلل السعرات الحرارية الداخلة إلى الجسم، وهو بدوره يساعد على تقليل الوزن بعد فترة من الزمن.

ومن مزايا عملية تحويل المسار بأن لها دوّر فعّال في التخلص من مرض السكري خاصة من النوع الثاني، حيث يعاني مرضى السكر من مضاعفات كثيرة بسبب الزيادة في الوزن، وبالتالي فإن إنقاص الوزن لديهم يمثل أملاً جديداً في الشفاء من مضاعفات المرض.

إلا أن الميزة السابقة ليست الوحيدة، بل يمكن الاستفادة من المزايا الأخرى مثل:

  • لا يتعرض المريض بعد عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار إلى المضاعفات التي تحدث في العمليات الأخرى مثل تساقط الشعر أو حدوث آثار جانبية أخرى على الصحة العامة، بل تعتبر عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار من العمليات الآمنة تماماً.
  • عدم الشعور بآلام في هذه العملية بسبب التخدير.
  •  سرعة التعافي بعد العملية.
  • يمكن للمريض التحرك بشكل طبيعي بعد العملية في نفس اليوم التي تجرى فيه العملية، ولا يحتاج إلى إقامة طويلة في المستشفى.
  • نسبة الشفاء بعد عملية تحويل المسار بالمنظار كبيرة، بحيث يصل المريض للوزن المثالي بعد إجراء العملية إذا اتبع التعليمات الخاصة بالحمية الغذائية وتناول الطعام المثالي بعد العملية مباشرة.

ما هو أهم ما يميز عملية تكميم المعدة بالمنظار؟

إن أكثر ما يميز عملية تكميم المعدة أنها:

  • تساهم في علاج بعض المشاكل الصحية المرتبطة بالسمنة مثل: ضغط الدم المرتفع، أمراض القلب،العقم،الجلطة الدماغية، ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، انقطاع النفس الانسدادي النومي ومرض السكري من النوع الثاني.
  • تقليل كمية الطعام التي يتناولها المريض بحيث يلتزم المريض بأنظمة غذائية معينة والتي تحتوي على فيتامينات وبروتينات وألياف بكميات عالية بإضافةً إلى الابتعاد عن المشروبات الغازية والوجبات السريعة.
  • يساعد على فقد ما يقارب من 80% من الوزن الزائد خلال فترة قصيرة.
  • تتميز عملية تكميم المعدة بفترة نقاهة قصيرة ويمكن الخروج من المستشفى في نفس اليوم أو اليوم التالي مباشرة

و بعد نجاح عمليات التكميم في التخلص من الوزن الزائد والسمنة والمشاكل الصحية المرتبطة بها بدأت الأسئلة التي تتعلق بما إذا كان عملية تكميم المعدة تشفى من مرض السكر أم لا.

كيف يحدث انخفاض السكر بعد التكميم؟

يمكن أن تحدث عملية تكميم المعدة فرقًا كبيرًا للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2، بالنسبة لبعض الأشخاص ، تعود مستويات السكر في الدم إلى طبيعتها بعد الجراحة،  يمكن الشفاء من داء السكري وهذا يعني أنك بحاجة إلى كمية أقل من الأدوية أو لا تحتاج على الإطلاق.

تظهر الأبحاث تحسينات في مرض السكري من النوع 2 بعد جراحة فقدان الوزن، يمكن القول بأنه يمكن أن يُشفى من مرض السكري خلال الستة أشهر الأولى بعد الجراحة، وهناك البعض ممن تحسنت مستويات السكر في الدم لديهم بشكل ملحوظ.

تعقبت دراسة طويلة الأمد 400 شخص مصاب بداء السكري من النوع 2، بعد ست سنوات من جراحة السمنة، لم تظهر أي علامات لداء السكري 62% من المرضى، كما أن مستويات ضغط دم الكولسترول ومستويات الدهون الثلاثية أفضل عما كانت عليه قبل ذلك.

وبالمقارنة بنتائج الأنظمة الغذائية للأشخاص الذين لم يخضعوا للجراحة من 6 – 8 % فقط هم من تم شفاؤهم من مرض السكري.

إذا كنت تفكر في ذلك ، وكنت على استعداد لإجراء تغييرات كبيرة لمواكبة النتائج ، فستحتاج إلى معرفة ما إذا كان ذلك مناسبًا لك.

قبل القيام بجراحة تكميم المعدة لابد من تقييم الحالة الصحية العامة لمريض السكر للتأكد من ما إذا كانت تسمح بإجراء الجراحة أم لا، لأنه إذا كان يعاني من مضاعفات السكري التي يكون من الصعب السيطرة عليها؛ ففي الغالب لن يتمكن إجراء أي من الجراحتين، وتكون العلاجات الغير الجراحية هي الخيار الأفضل.

عمليات السمنة ومرض السكري من النوع الأول

من الممكن أن تتحسن نسبة السكر في الدم عند مرضى السكري من النوع الأول بعد الخضوع لعملية التحويل المصغر للمعدة لعلاج مرض السكري بحيث من الممكن أن تصل إلى ما يقارب من 75% ولكن مع الأسف لا يمكن أن تصل تلك النسبة لـ 100% وذلك لأن السكري من النوع الأول مرض وراثي وليس مكتسب.

من هم الأشخاص المرشحون لتلك العملية؟

  • يمكن إجراء عملية تكميم المعدة للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة والذي يشير مؤشر كتلة الجسم لديهم أعلى من 40 أو أن يكون أعلى من 30 مع وجود أمراض مصاحبة للسمنة مثل  ارتفاع ضغط الدم ومرض السكري.
  • من الناحية الأخرى لا يمكن إجراء تلك العملية للأطفال دون سن الـ 14 وذلك لما فيها من خطورة عليهم وحدوث مضاعفات.

سعر عملية تكميم المعدة في مصر

بشكل عام يتراوح سعر عملية تكميم المعدة في مصر بين 30 الى 50 الف جنيهاً، ويمكن تحديد سعر العملية، حسب العديد من العوامل الهامة، التي تحدد تكلفة ومصاريف كل ما يخص العملية، ويمكن معرفة العوامل في النقاط التالية:

  • اختيار الجراح المتخصص في إجراء عملية تكميم المعدة بالمنظار، فهناك أطباء أكفاء وعلى أعلى مستوى وهؤلاء بالطبع يتقاضون أجر مرتفع في مقابل الخدمة الطبية الممتازة.
  • تكلفة عملية تكميم المعدة في مصر تتحدد أيضاً حسب الأدوات والتقنيات المستخدمة في المركز الطبي أو المستشفى الذى ستجرى فيه العملية.
  • تكلفة طبيب التخدير الذي يشارك الطبيب الجراح في العملية.
  • تكلفة المركز الطبي أو المستشفى الذي سيقيم فيها المريض بعد إجراء العملية.
  • هذا بالإضافة إلى تكاليف ومصاريف الفحوصات والتحاليل سواء قبل إجراء العملية أو بعدها، إلى جانب المتابعة الدوّرية التي يقوم بها المريض عند الطبيب المعالج.

 كل هذه العوامل السابقة تحدد تكلفة عملية تكميم المعدة، لذلك على المريض أن يعرفها قبل إجراء العملية.

افضل دكتور تكميم معدة في مصر

اختيار افضل دكتور جراحة سمنه في مصر تعتبر الخطوة الأكثر أهمية عقب اتخاذ قرار العملية، حيث يتم تحديد نوع العملية إن كانت جراحة أو بالمنظار
وفقًا للطبيب والذي يقوم بإجراء كافة الفحوصات اللازمة للتأكد من الحالة الصحية بالمريض والتأكد من نوع العملية الأنسب له،
وكل ذلك يحدد نوعاً ما سعر عملية تكميم المعدة في مصر الذي سيتم تحديده
يعتبر الدكتور محمد شاكر استشاري جراحات المناظير والسمنة المفرطة افضل دكتور تكميم في مصر و الأكفأ على الإطلاق
والذي يعتمد على كافة الوسائل الحديثة لإجراء الفحوصات اللازمة للمريض وتحقيق الهدف الرئيس بأمان.

call to action