لطالما كان اختيار افضل دكتور تكميم في مصر هو أول ما يشغل تفكير أي مريض عقب قراره بإجراء جراحة تكميم المعدة؛
كي يضمن النتائج من ناحية الوصول للمطلوب وهو فقدان الوزن في وقت قياسي و تجنب أي مضاعفات قد تلحق به عقب العملية.

افضل دكتور تكميم في مصر

يعتبر الدكتور محمد شاكر استشاري جراحات المناظير والسمنة المفرطة أحد أعمدة ذلك المجال و افضل دكتور جراحة سمنه في مصر
ويعتمد على كافة الوسائل الحديثة لإجراء الفحوصات اللازمة للمريض وتحقيق الهدف الرئيس بأمان.

اساس تقنية تكميم المعدة

تعتمد تقنية تكميم المعدة على تصغير حجم المعدة إلى حوالي 25% من حجمها الأصلي؛ يحث يتم استئصال نسبة كبيرة
من الجزء الجانبي من المعدة بحيث لا يبقى سوى جزء صغير، ويقوم الجراح بإزالة جزء من المعدة الذي يفرز هرمون يقوي الشهية،
ويصبح حجم المعدة بعدها حوالي (حوالي 1/10 من حجم المعدة الأصلية).

كما تعتبر عملية تكميم المعدة بالمنظار في مصر إحدى الطرق التي يلجأ لها البعض للتخلص من الوزن الزائد أو السمنة المفرطة كوسيلة مميزة؛
وذلك لأنها تعتمد على استخدام المنظار الهضمي عن طريق الفم ويكون مجهز بأداة خاصة بإمكانها تكوين غرزات عبر جدار المعدة تهدف
لإجراء سلسلة من الغرزات والقطب من داخل لمعة المعدة لتصغير جوفها بما يقارب 70% من حجمها،
وهذا ما يحول شكل المعدة الى شكل شبيه بشكل المعدة بعد عملية التكميم الجراحية التقليدية،
ولكن من دون تدخل جراحي او فتح الجوف أو جدار البطن او اي قص للمعدة.

النظام الغذائي الامثل بعد عملية التكميم

يحتاج المريض بعد عملية تكميم المعدة إلى اتباع نظام غذائي معين حتى يتمكن من العودة إلى تناول الطعام الطبيعي
خلال فترة 4 أسابيع في حالة الجراحة وأسبوع أو أقل في حالة المنظار.

– يشعر المريض بالتعب في البداية خاصةً أول أسبوعين بسبب انخفاض السعرات الحرارية من النظام الغذائي السائل.

– ويتحسن مستوى الطاقة بسرعة بعد إدخال نظام غذائي بسيط يستغرق حوالي أسبوعين بعد الجراحة.

– في اليوم الأول بعد الجراحة، لن يتمكن المريض إلا من شرب السوائل صافية.

– في البداية يعتمد المريض على الأطعمة الناعمة سهلة الهضم، وقد يستمر ذلك النظام من من 4 إلى 6 أسابيع.

– وتأتي الخطوة الثانية في تناول المريض طعام صلب وبمجرد قدرته على تناول هذا الطعام من المهم
الحفاظ على نظام غذائي صحي للمساعدة في استمرار فقدان الوزن.

وهناك بعض التعليمات التي يتوجب على المريض الالتفات لها وهي:

– ضرورة مضغ الطعام جيداً قبل بلعه.

– شرب السوائل بعد الانتهاء من تناول الوجبات.

– تجنب المشروبات الغازية ذات السعرات الحرارية العالية والوجبات الخفيفة.

– تناول الفيتامينات والمكملات المعدنية كل يوم.

– تجنب الوجبات الخفيفة مثل رقائق البطاطس والحلويات أو العصائر / المشروبات السكرية.

– زيادة النشاط “ممارسة الرياضة بانتظام”.

– يجب تناول المكملات الغذائية لتجنب المضاعفات مثل العظام الرفيعة أو فقر الدم.

مزايا تكميم المعدة

– تحد تلك العملية بدورها من كمية الطعام التي يتم تناولها؛ حيث يلتزم المريض بأنظمة غذائية بعينها والتي تحتوي على فيتامينات
وبروتينات وألياف بقدر عالي، إضافةً إلى أن المريض يلتزم بالابتعاد عن المشروبات الغازية والوجبات السريعة.

– إنقاص حوالي 80% من الوزن الزائد خلال فترة قصيرة.

– المساعدة على زيادة حرق السعرات الحرارية.

تعرفوا أيضاً علي: سعر عملية تكميم المعدة في مصر

كما قد تساعد عملية تكميم المعدة على التخفيف أو التخلص من العديد من المشاكل الصحية الأخرى المرتبطة بزيادة الوزن، نذكر منها ما يأتي:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض القلب.
  • العقم.
  • الجلطة الدماغية.
  • ارتفاع كوليسترول الدم.
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي.
  • مرض السكري من النوع الثاني.

– وفي حالة التكميم بالمنظار تتم هذه التقنية تحت التخدير العام وتستغرق من 60-90 دقيقة، كما تتميز بفترة نقاهة أقصر؛
حيث يتمكن المريض الخروج من المستشفى بنفس اليوم أو باليوم التالي.

ومن ناحية أخرى تسهم تلك العملية من تقليل حدة العديد من الأمراض مثل ارتجاع المرئ، والتنفس المتقطع أثناء النوم،
وعودة مستويات الدهون إلى نسبها الطبيعية، إضافةً إلى الوقاية من العديد من الأمراض الخطيرة، كما تساهم العملية
في تحسين الحالة الحركية للجسم، والحد من مشاكل التهابات المفاصل المُصاحبة للتقدم في العمر وزيادة الوزن.

كيف تشفي من مرض السكر؟

نظرًا لأن جراحة تكميم المعدة تعتمد على قص جزء منها، وتحديدا قص الجزء الذي يحتوي على هرمونات ضارة تؤثر على عمل البنكرياس و تسبب السكر،
تساعد عملية تكميم المعدة في علاج بعض مرضى السكر نهائيا، لكن بنسبة أقل من تحويل مسار المعدة، وفي حالات مرض السكر من النوع الثاني
يشفى المريض منه تمامًا أما يتحسن مستوى السكر في الدم في حالات مرض السكر من الدرجة الأولى.

كما أنها تساهم مع تحويل مسار المعدة في أنها تساعد على فقدان الوزن ومن ثم تتكشف مستقبلات الإنسولين، وبالتالي يعمل الإنسولين في الجسم بشكل أفضل،
إلا أنها لا تؤثر على امتصاص السكريات ولا تحفز البنكرياس على إفرازه،
ولكن لابد من تقييم الحالة الصحية العامة لمريض السكر للتأكد مما إذا كانت تسمح بإجراء الجراحة من عدمه، لأنه إذا كان يعاني من مضاعفات السكر
التي يكون من الصعب السيطرة عليها ففي الغالب لن يمكن إجراء أي من الجراحتين، وتكون العلاجات غير الجراحية هي الخيار الأفضل.

وفي هذا الصدد، أشارت العديد من الدراسات إلى أن الكثير من المرضى الذين خضعوا لعملية تكميم المعدة قد انخفضت لديهم معدلات السكر في الدم
بشكل يمكن القول بأنه شفاء تام خلال الستة أشهر الأولى بعد الجراحة،
وهناك البعض ممن تحسنت مستويات السكر في الدم لديهم بشكل ملحوظ مما يجعلهم يتناولون أدوية خفض السكر بأقل من نصف الجرعة التي كانوا عليها في السابق،
وذلك شرط أن يسير المريض ووفقًا لنظام علاجي محدد لفترة ما بعد الجراحة حتى لا يحتاج للعودة لأدوية السكر مرة أخرى.

والان يمكن إجراء تلك العملية لأصحاب السمنة البسيطة، والمتوسطة، والمفرطة، وتعتمد نسبة النجاح في علاج مرض السكر على فترة الإصابة بمرض السكر،
ومدي تناول المريض للأنسولين حيث تحقق العملية نجاحا إذا ما كانت فترة العلاج بالأنسولين أقل من 20 عام.

ومن ناحية أخرى فلا يمكن إجراء تلك الجراحة للأطفال في سن أقل من 14 سنة لما فيه من خطورة وبعض المضاعفات،
ونسبة الشفاء من مرض السكر من النوع الثاني يمكن أن تصل إلى 100%.

شروط عملية تكميم المعدة

1- أول شرط هو زيادة الكتلة عن 40 و الاعتماد على أكثر من طريقة لإنقاص الوزن دون جدوى سواء بالانظمة الغذائية أو الرياضة أو غيرهما.

2- معاناة المريض بأمراض تتعلق بالسمنة المفرطة مثل أمراض القلب وتصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم فهذا يجعله مرشح مثالي لتلك العملية .

3- وتأتي الحالة الصحية للمريض على رأس الشروط الهامة التي يتخذ الطبيب القرار وفقًا لها؛ حيث يقوم بفحص المريض من خلال بعض الفحوصات
مثل قياس وظائف الكبد والكلى وصورة دم كاملة واختبار معدل سيولة الدم وقياس الضغط ونسبة السكر في الدم للتأكد من حالته الصحية وتفادي خطر
يهدد حياة المريض على سبيل المثال في حالة وجود أورام معينة في المعدة أو وجود ثقوب في جدران المعدة وأيضاً في حالات النزيف المتكرر .

تكلفة عملية التكميم

تختلف تكلفة عملية تكميم المعدة من طبيب لأخر ومن مكان لأخر، وهناك العديد من العوامل التي يتوقف عليها تكلفة عملية تكميم المعدة في مصر مثل:

  • الطريقة التي سيتم إجراء العملية بعدها سواء إذا كانت بالمنظار أو الجراحة .
  • اختيار الطبيب الذي سيجري العملية يلعب دور في التكلفة وفقًا لشهرته وكفاءته وخبرته في ذلك المجال.
  • مكان إجراء الجراحة.
  • كما تتضمن تكلفة العملية في بعض الأوقات:
  • تكلفة طبيب التخدير.
  • تكلفة التحاليل لمرحلة ما قبل العملية الجراحية وبعدها.
  • تكلفة الإقامة في المستشفى بعد العملية.
  • تكلفة جلسات المتابعة بعد العملية.

call to action